البياتي يحذر من التدخلات السياسية بملف بغداد الأمني 

0

جاسم محمد جعفر

 

المعلومة/بغداد..

حذر النائب عن دولة القانون جاسم محمد جعفر البياتي، الاربعاء، من تأثيرات التدخلات السياسية في ملف بغداد الامني، محملاً قيادة عمليات بغداد مسؤولية الخروقات الامنية في العاصمة.

وقال البياتي في بيان تلقت وكالة /المعلومة/ نسخة منه، إن “القيادات الأمنية العليا التي تضع الخطط والاستراتيجيات وتدير السياسية الأمنية في بغداد قد فشلت بامتياز، وقد آن الاوان لتغير هذه القيادات وتكليف قيادات جديدة لهذا الامر الحيوي”.

وأضاف أن “على القائد العام للقوات المسلحة احداث تغييرات جوهرية على كل المستويات وتكليف قيادة أمنية جديدة موحدة لبغداد تكون اكثر شجاعة وقدرة لبسط الأمن”، مشيرا إلى ان “بسط الأمن في بلد مثل العراق والذي فقدت فيه هيبة الدولة  بحاجة الى نوع من الغضاضة والشدة وهذا ما فقدتها مؤسساتنا الأمنية”.

وأكد البياتي أن “التعددية في إدارة الأمن في بغداد خطأ لابد من حسمه”، محذراً من “تدخل بعض الكتل السياسية بالملف الامني للعاصمة تحت شعار دعم القيادات الأمنية وقد ادى هذا الى خروقات امنية كبيرة وافقدتنا محاسبة المقصرين”.

وحمل النائب عن القانون “القيادات الامنية مسؤولية ما يجري في بغداد من عمليات اجرامية”، مبيناً أن “تغير ضابط في منطقة معينة لا تحل المشاكل إنما بحاجة الى تغير استراتيجية ووضع خطط وسياسات أمنية جديدة بعيدة عن الروتين الذي تعودت هذه القيادات”.

وشهدت بغداد تدهوراً امنياً خطيراً خلال الايام القليلة الماضية بعد سلسلة انفجارات هزت اسواق شعبية في العاصمة وراح ضحيتها العشرات من المدنيين بين شهيد وجريح، في الوقت الذي طالبت فيه الكتل السياسية باقالة قائد عمليات بغداد وتحميله مسؤولية الخروقات الامنية في العاصمة.انتهى/25ر

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.