قيادي بالحشد: العبادي يتعرض لضغوط دولية لتأخير تحرير الفلوجة

0

ناظم الاسدي

 

المعلومة/ بغداد/..

كشف القيادي في الحشد الشعبي ناظم الاسدي، الخميس، عن تعرض رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي لضغوط دولية من اجل تأخير تحرير قضاء الفلوجة بمحافظة الأنبار، فيما رجح انطلاق عمليات تحرير الشرقاط بالتزامن مع عمليات تحرير الفلوجة.

وقال الاسدي في تصريح لوكالة /المعلومة/، إن “قوات الحشد الشعبي متواجدة حاليا على اطراف الفلوجة وهناك عمليات عسكرية على تخومها بانتظار ساعة الصفر من القائد العام للقوات المسلحة”، مؤكدا ان “القرار حصرا بيد العبادي”.

وأضاف، أن “هناك ضغوطات سياسية ودولية تمارس على رئيس الوزراء حيدر العبادي لتأخير انطلاق عمليات تحرير الفلوجة من زمر داعش الاجرامي”، دون الافصاح عن طبيعة تلك الضغوطات او تسمية الجهات.

واشار الاسدي إلى ان “الحشد جاهز ووضع الخطط العسكرية المطلوبة للمشاركة في عمليات اقتحام الفلوجة”، مؤكدا “أننا سندخل مع باقي القوات الامنية لتحرير الفلوجة، وما تتناقله وسائل الاعلام باستبعادنا من المشاركة عار عن الصحة”.

ورجح الاسدي “انطلاق عمليات تحرير الشرقاط والفلوجة في آن واحد”، مطالبا بـ”اعطاء ملف الفلوجة الى الحشد الشعبي”. انتهى/ 25 ش

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.