موسكو ترد على تصريحات الكيان الصهيوني بشأن تدمير الـ “إس 300” في سورية

0

المعلومة/ متابعة

دعا نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، الكيان الصهيوني إلى “التحلي بالحكمة”، بعد تصريحات مسؤوليه حول استعدادهم  لاستهداف منظومات “إس-300” الروسية في سوريا.

وقال فيرشينين: “نأمل ان يتحلى الكيان بالحكمة فيما يخص الخطوات في المنطقة. ونحن ننطلق من حقيقة أن محاربة الإرهاب شيء مهم، لكن سوريا يجب ألا تكون مسرحا لتصفية حسابات لا علاقة لها بمحاربة الإرهاب”.

وجاء ذلك تعليقا على تصريح وزير الدفاع الصهيوني، أفيغدور ليبرمان، الذي أعلن أن بلاده لا يمكن أن تتخلى عن خوض عمليات عسكرية في سوريا بعد توريد منظومات “إس-300” الصاروخية الروسية لدمشق. وأضاف أن الكيان مهتم بإعادة “علاقات التنسيق” مع روسيا إلى مجراها الطبيعي، لكنه مستعد لتدمير صواريخ “إس-300” في حال استخدامها من قبل دمشق ضد الطائرات الصهيونية.

وأدلى وزير التنمية الإقليمية في الكيان الصهيوني، تساحي هنغبي بتصريح مماثل .

من جانبها، شددت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في موجز صحفي، على أن إيران تتواجد في سوريا بدعوة من سلطاتها الشرعية، مشيرة إلى أن العسكريين الإيرانيين المتواجدين هناك “يساعدون في محاربة الإرهاب الدولي على أساس شرعي، وبناء على دعوة من الحكومة السورية”. انتهى 25ن

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.