الاتحاد الأوروبي يكشف موعد وصول فريق مراقبة الانتخابات الى العراق

0

المعلومة/ متابعة …

أعلن الاتحاد الأوروبي، الاثنين، إرسال فريق لمراقبة الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في 10 تشرين الأول المقبل، وفيما حدد موعد وصول الفريق إلى العراق كشف عن رئيسه وأعداد المراقبين.

وذكر الاتحاد في بيان تلقته /المعلومة/، إنه “قرر نشر بعثة مراقبة الانتخابات (EOM) لمراقبة الانتخابات التشريعية العراقية”، مبينا أن “ذلك جاء استجابة لدعوة من مفوضية الانتخابات”.

وأضاف، أن “الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية / نائب رئيس المفوضية الأوروبية جوزيب بوريل، قام بتعيين عضو البرلمان الأوروبي فيولا فون كرامون توباديل، كمراقب رئيس لبعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات”.

وتابع أن “البعثة ستصدر تقريرا عاما مع التوصيات، على أساس تقييم موضوعي للحملة والتصويت، بهدف المساعدة في زيادة تحسين الإطار الانتخابي في العراق”.

من جانبه، قال بوريل: “أشعر بالسعادة لأن الاتحاد الأوروبي سوف ينشر أول بعثة لمراقبة الانتخابات في البلاد استجابة لطلب العراق”، مبينا: “إنني زرت العراق للتو وناقشت أهمية هذه الاستطلاعات”.

وتابع: “نريد أن ندعم تعزيز الديمقراطية العراقية من خلال انتخابات شاملة وتشاركية يقودها ويملكها العراقيون”، موضحا أن “مهمة المراقبة لدينا هي تعبير واضح عن التضامن والدعم للشعب العراقي وشراكتنا القوية مع العراق”.

فيما قالت رئيسة المراقبين فيولا فون كرامون: “أنا فخورة بتعييني كبيرا للمراقبين في بعثة الاتحاد الأوروبي لبعثة الاتحاد الأوروبي للانتخابات العراقية في تشرين الأول”، موضحة أن “هذه الاستطلاعات ستكون معلما هاما في بناء الديمقراطية في العراق”.

وأكدت أن “إجراء العملية الانتخابية بشكل سلمي وآمن أمر أساسي لضمان أن يتمكن جميع المرشحين والنشطاء السياسيين والصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان والناخبين من ممارسة حقوقهم وحرياتهم الديمقراطية بشكل كامل”،  سيكون هذا مفتاح نجاح هذه الانتخابات المهمة”.

وبحسب البيان فإن الفريق الأساسي لبعثة الاتحاد الأوروبي يتكون من 12 خبيراً في الانتخابات وصلوا إلى بغداد وأربيل في 28 آب. وفي منتصف أيلول سينضم 20 مراقبا طويل الأمد إلى البعثة وسيتم نشرهم في مناطق مختلفة من البلاد.

وخلال يوم الانتخابات، سيتم تعزيز البعثة بمراقبين محليين لفترات قصيرة قادمين من البعثات الدبلوماسية للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الموجودة في العراق.

وستبقى بعثة الاتحاد الأوروبي في البلاد حتى اكتمال العملية الانتخابية، بما في ذلك العد والاستئناف وفقاً للبيان الذي أكد أنه وتماشيا مع منهجية مراقبة الانتخابات في الاتحاد الأوروبي، ستصدر البعثة بيانا أوليا وتعقد مؤتمرا صحفيا في بغداد بعد الانتخابات.

كما سيتم تقديم التقرير النهائي، الذي سيتضمن مجموعة من التوصيات للعمليات الانتخابية المستقبلية، ومشاركته مع أصحاب المصلحة بعد الانتهاء من العملية الانتخابية بأكملها. انتهى 25ن

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.