الإطار التنسيقي: الظروف الحالية تحتم إتباع مبدأ التوافقية في الحكومة الجديدة

0

المعلومة / خاص ..
أكدت قوى الإطار التنسيقي ، الثلاثاء، بان دعوتها إلى تشكيل حكومة توافقية جاءت بسبب ظروف العراق التي لا تتحمل المزايدات.
وقال عضو الإطار، كاطع الركابي، في تصريح لوكالة / المعلومة /، أن “المرحلة الحالية ومنذ تأسيس الحكومة العراقية الجديدة ألزمت القوى السياسية بالتوافقية كونها السبيل الوحيد لمجاراة الظروف والمتغيرات التي تطرأ على البلاد”.
وأضاف، أن” الدعوى إلى الأغلبية غير واقعية ولا تستمد قوتها من الظروف السياسية والأمنية والاقتصادية في العراق لهذا لابد من ترك الحديث عنها والتوجه بكل النوايا نحو التوافقية”.
وأشار إلى أن “توافق الأطراف السياسية أمر مهم جدا على مستوى العلاقات الخارجية والداخلية وطبيعة أدارة الدولة العراقية التي تحتاج إلى توافق وتفاهم أكثر من الانفراد بالقرار وفق الأغلبية السياسية”.
وكانت الكتلة الصدرية الوحيدة التي تدعو إلى الأغلبية السياسية التي رفضتها في انتخابات 2014 و2018 الأمر الذي يثير الكثير من التساؤلات بهذا الخصوص وتحديدا إصرار زعيم التيار على الأغلبية في تشكيل الحكومة.انتهى / 25ر

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.