بوتين: روسيا تتعرض لحرب سيبرانية منذ بدء عمليتها في أوكرانيا

0

المعلومة/بغداد …

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا تتعرض لـ”حرب في المجال السيبراني” منذ بدء عمليتها العسكرية في أوكرانيا في 24 فبراير الماضي.

وصرح بوتين، في كلمة ألقاها في مستهل اجتماع لمجلس الأمن الروسي اليوم الجمعة: “سنبحث اليوم مجموعة من المسائل المتعلقة بحماية المنظومات المعلوماتية وشركات الاتصال وضمان استمرارية عملها بشكل واثق والإجراءات الرامية للتصدي للمخاطر الخارجية في هذا المجال”.

وشدد الرئيس على أن هذه المسألة تحظى بأهمية قصوى بالنسبة لسيادة روسيا وأمنها واقتصادها والإدارة العامة والاستقرار الاجتماعي في البلاد.

وتابع: “يرتفع عدد الهجمات على البنى التحتية المعلوماتية في روسيا باستمرار خلال السنوات الأخيرة، ومنذ بدء العملية العسكرية الخاصة في دونباس وأوكرانيا ازدادت التحديات في هذا المجال حدة وخطورة ونطاقا، وبالفعل تعرضت روسيا لعدوان حقيقي وحرب في الشمال السيبراني”.

وأوضح بوتين أن هذه “الحرب” تتمثل بارتفاع عدد الهجمات السيبرانية، منها عمليات مركبة، بأضعاف، وقال إن هجمات سيبرانية منسقة تنفذ ضد روسيا من دول مختلفة، مبديا قناعته بوقوف جهات حكومية وراءها، وذكّر في هذا الخصوص بأن عددا من دول العالم أنشأت قوات سيبرانية ضمن جيوشها.

ولفت بوتين إلى محاولات إخراج مواقع أهم مرافق البنى التحتية المعلوماتية في روسيا، منها وسائل إعلام ومؤسسات مالية ومواقع وشبكات ذات أهمية اجتماعية، بالإضافة إلى هجمات خطيرة على مواقع حكومية وارتفاع عدد محاولات اختراق الشبكات الداخلية لأكبر الشركات الروسية.

وذكر الرئيس أن هذه الهجمات تستهدف منع الوصول إلى المعلومات المنشورة في تلك المواقع أو استبدالها بمعلومات كاذبة.

وتابع: “لكن حتى اليوم يمكن القول إن العدوان السيبراني، مثل “زحف العقوبات” ضد روسيا عموما، فشل، وكنا بشكل عام مستعدين لهذا الهجوم نتيجة للعمل المنتظم الذي استمر على مدى السنوات الأخيرة”.

وشدد بوتين على ضرورة مواصلة تعزيز الخطوط الدفاعية للفضاء المعلوماتي في روسيا، مضيفا أنه “ينبغي ألا تكون هناك نقاط ضعف”.

ولفت إلى أنه من المهم مبدئيا منع تسريب البيانات الشخصية للمواطنين في الإنترنت، لاسيما من خلال تشديد الرقابة على استخدام الأجهزة الحاسوبية في المؤسسات الحكومية.

واقترح الرئيس في هذا الصدد دراسة إنشاء منظومة حكومية لحماية المعلومات في روسيا، داعيا الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن إلى طرح مقترحاتهم بشأن الخطوات الواجب اتخاذها بهدف ضمان العمل المستدام للبنى التحتية المعلوماتية في المؤسسات الحكومية الروسية.

وشدد بوتين على أن طابع التحديات والتهديدات في الفضاء المعلوماتي يتغير على وجه السرعة، مؤكدا على ضرورة مراعاة ذلك والاستمرار في متابعة هذه المسائل عن كثب.انتهى/25

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.