خبير امني: استقرار 3 محافظات مرهون بحسم معركة” الزركة”

0

المعلومة/ بغداد…
اكد الخبير الامني المحلي عدنان محمد،الاربعاء، بان استقرار 3 محافظات عراقية مرهون بحسم معركة الزركة.
وقال محمد في حديث لـ/ المعلومة/،ان” الزركة والتي تقع قرب الحدود الادارية بين ديالى وصلاح الدين لكنها ضمن حدود الاخيرة هي رأس الشر ونقطة الاختباء الاهم لخلايا داعش الارهابي ومركز لتجميع فلوله وانطلاقها صوب اتجاهات مختلفة”.
واضاف محمد،ان “استقرار ديالى وصلاح الدين وكركوك مرهون بحسم معركة الزركة في انهاء خطر خلايا داعش التي تتسلل من خلالها صوب جغرافية حمرين الوعرة للوصول الى اهداف ومناطق في المحافظات الثلاثة”، مؤكدا ان “هجمات العظيم وجلولاء وتازة وغيرها كلها انطلقت من الزركة”.
واشار الى ان “الزركة في موقعها الاستراتيجي تشكل خطر على امن المحافظات الثلاث والهجمات الاخيرة تؤكد بانها باتت مركز اساسي لخلايا داعش الارهابي”.
وتتميز الزركة بموقعها الاستراتيجي ووعورة الاراضي واالمنحدرات وهي جزء مهم من جغرافية تلال حمرين الممتدة بين ديالى وكركوك وصلاح الدين. انتهى/ 25 ف

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.